أعراض الحمل في الأسبوع الأول

أعراض الحمل في الأسبوع الأول

إن الحمل جزء لا يتجزّأ من حياة المرأة, إذاً فهو يشغل بال كل مرأة متزوجة, وذلك 

لتلبية الفطرة والغريزة التي وُلِدت عليها, فبالتالي تتحمّس المرأة للحمل والولادة وتريد 

معرفة ما إذا كانت حاملاً أم لا وذلك في أسرع وقت ممكن, وخصوصاً هؤلاء الذين

 تزوجوا حديثاً, ولذلك تقوم المرأة بمتابعة أعراض الحمل في الأسبوع الأول وعلاماته 

منذ البداية, مع أنه 

في الواقع لا توجد أعراض واضحة وصريحة في أول الحمل, وكل من يقوم بتدوين 

هذه الأعراض هنّ الحوامل بعد فترة من اكتشافهن للحمل, فسيتذكرن بعض التغيّرات 


التي حدثت معهن قبل ذلك في بداية الأمر.يحدث الحمل عادةً وعلى الأغلب بعد مرور


العشرة أيام الأولى وذلك من انتهاء الدورة الشهريّة, وتظل الفرصة قويّة جداً لمدة 

خمسة عشر يوماً من انتهاء الدورة الشهرية والتي تسمى أيضا بنافذة الإخصاب؛

 وذلك لأن الرحم قبل هذه الفترة قد لا يكون جاهزاً لإستقبال الحيوانات المنوية

وبذلك يحتاج مدة أخرى تقارب الأسبوع لإعادة بناء جداره الذي انتزع في الشهر الذي

سبقه من جديد, وذلك بالإضافة إلى أنها الفترة التي يحدث فيها التبويض, ويحدث هذا 

عند كل دورة شهريّة (الطمث الشهري) عندما يصبح الرحم جاهزاً ليستقبل الحيوان 

المنويّ.نتحدث عن أشياء متفاوتة في الحدوث عند الحديث عن أعراض الحمل في  

الأسبوع الأول عند المرأة, فكل مرأة تختلفعن الأخرى في مرحلة بدء هذه الأعراض

فهناك أشياء كثيرة مؤثرة في توقيت الحدوث مثل هرمونات الجسم الزائدة وطبيعة 


الجسم سواء نحيف أو به بعض الشيء من السمنة, ويؤثر نوع الجنين إذا كان ذكرا



أعراض الحمل في الأسبوع الأول


 أو أنثى في موعد بدء الأعراض.فالأسابيع الأولى تكون بداية الأعراض عند غالبية 

النساء وتبدأ من أول أسبوع وحتى الأسبوع الرابع, وأحيانا قد يتأخر إلى الأسبوع الثامن

 نظرا لتأخر بداية الأعراض, ولكن لا تكون نفس الأعراض التى تواجه من تكون في 

أسبوعها الأول.

أعراض الحمل في الأسبوع الأول:


1- تتأخر الدورة الشهرية لمدة لا تقل عن ثلاث أيام, بسبب معظم الحالات يحدُث بها 

تغير في موعد الدورة الشهرية بسبب الزواج.

2- حدوث التبول المتكرر والشعور بضغط البول كثيرا أيضاً وفي فترات الليل 

خصوصا, ويحدث هذا عند بداية تلقيح البويضة وغرسها في جدار الرحم.

3- حاسة الشم تزداد بطريقة شديدة لدى المرأة أو تقل بشكل كبيروملحوظ, فالبعض 

من النساء يشم رائحة ملاصقة لأنفها طوال يوم كامل بالرغم من كل شيء حولها,

 وهذه الرائحة مصدرها من داخل الرحم الذي يبدأ بغلق العنق من داخل الرحم, ومن 

الممكن أن تشبه هذه الرائحة رائحة الفطير أو الخبز المصنوع حديثا أو رائحة بها 

بعض من رائحة الدم الخفيفة أو في بعض الأوقات رائحة الصدأ.

4- بداية نزول بضع قطرات من الدم في الفترة التي يجب حدوث الدورة بها,

 وبعض النساء تظن أن الدورة قد بدأت إلا أنها لا تتكرر ولا يحدث دورة شهرية 

بعدها, وسبب نقاط الدم هذه هو التصاق البويضة التي تم تلقيحها بجدارالرحم لبداية 
أعراض الحمل في الأسبوع الأول


5- الشعور المستمر بالتعب والإعياء حتى أثناء أوقات الراحة, ويكون هذا الشعور في 

الأسابيع الأولى المبكرة حتى الأسبوع الثامن يستمر في بعض الحالات, وتصبح خلال  

هذه الفترة بحاجة لقرب زوجها منها وتستشعر الأمور كافة بحساسية مفرطة أكثر

 من أي وقت مضى, مع العلم أن بعض النساء قد لا تمر بهذه الحالة.

6- فمن المُحتمل أن يصاحب هذه الأعراض في الأسابيع الأولى والقيء وعدم التوازن 

في الحركة  بالإضافة للغثيان والشعور بالدوار عند الوقوف وبالخصوص عند شم 

بعض روائح الأطعمة أوقلي الأطعمة على الغاز, وممكن أن تتأخر هذه الأعراض عن 

الأسابيع الأولى لكي تظهر في أسابيع متقدمة بعدها.

7- وخز خفيف في أحد جوانب الثديين أو كلاهما ممكن يتواجد ومن اللمكن أيضا أن 

يضايق بعض النساء, مع الملاحظة للزيادة البسيطة في حجم الثديين أو بداية اللون 

الداكن أن يكون لون الحلمات.

8- عند انقطاع الدورة الشهرية ما بين الأسبوع إلى عشرة أيام, فإن هذا يعطي دليلاً 

واضح إلى حد ما على حدوث الحمل. يمكن إجراء فحص مخبريّ للتأكّد من ذلك, 

والذهاب إلى الطبيبة لمعرفة إن كان هذا الحمل بمكانه الصحيح أم لا, وذلك للإطمئنان 

على سير الوضع الصحي للأم والجنين أيضا.


أعراض الحمل في الأسبوع الأول


9- تشعر المرأة بحدوث الحمل بعد مرور 48 ساعة من حدوث الجماع, حيث إن 

المرأة تشعر بوخز مؤلم من الممكن تحمّله, ويكون ذلك نتيجة انغماس البويضة 

المُخصّبة في جدار الرحم, ولكن هذه حالات قليلة تشعر بها بعض النساء دون غيرهنّ.

10- في الأسبوع الأول من الحمل تظهر علامات على الصدر, في المنطقة المحيطة 

بالحلمة خصوصاً, بحيث يصبح اللون أغمق من المُعتاد, ويلاحظ أيضاً ظهور حبوب 

بيضاء صغيرةً جداً, وكلما زاد عمر الحمل تكبر هذه العلامة قليلاً, بالإضافة لنزول

 إفرازات من منطقة حلمة الصدر, وهي عبارة عن تهيئة للثديين للرضاعة, وتحدث 

مثل هذه الأمور في

 الأسبوع الأول من الحمل.

11- بعد تخصيب الحيوان المنوي للبويضة وبعد ذلك انغراسها في جدار الرحم, تظهر 

علامة نزول بقع دموية عند بعض النساء , وهي عبارة عن بعض النقاط البسيطة 

والقليلة من الدم, وهذا أمر عاديّ وطبيعيّ جداً.


فحوصات الحمل


أعراض الحمل في الأسبوع الأول


تعتمد فحوصات الحمل على وجود هرمون الغونادوتروفين المشيمي البشري, الذي يتم 

إطلاقه بعد انغراس البيوضةالمُخصّبة في جدار الرحم, سواءّ كان في الدم أو في البول, 

وعادةً ما يحدث ذلك في خلال ستة أيام من التخصيبفيرتفع هذا الهرمون بشكل سريع

 ومتضاعف عند الحمل, بحيث تتضاعف القراءات كل يومين أو ثلاثة أيام, وهناك 

نوعان رئيسيان من فحوصات الحمل وهما:

1- فحص البول: فمن الممكن عمله في المنزل أو عند الطبيب فلا يلتزم بالمكان, وفي 

العادة ما يتم هذا الفحص بعد أسبوع واحد من انقطاع الدورة الشهرية ويُعتبر فحصاً 

مُتخصّصاً وملائماً ومريحاً أيضاً.

2- فحص الدم: وذلك يتم عمله لدى طبيب مختصّ, ويستطيع بذلك اكتشاف ارتفاع 

نسبة الهرمون بشكل أدقّ وأسرع في خلال ثمانية أيام من التبويض, ولكن هذا الفحص

 أكثر إزعاجاً للمرأة, ويأخذ وقت أطول لظهور النتائج, فعليها الإنتظار ما يقارب 

الساعة مقارنةً بفحص البول و الذي يستغرق ثوانٍ قليلة فقط.وبهذا القدر نكون قد 

أوضحنا بعض أعراض الحمل, ولكن يمكن أن تظهر أعراض أخرى مع تقدم الأسابيع 

وزيادة هرمونات الجسم ونوع الجنين أيضا. ومن أفضل الطرق للتأكّد من الحمل 

هي فحوصات الحمل المخبرية أي (فحوصات  الدم عند الطبيبة).




لمعرفة الكثير عن الحمل اقرأي أيضا:  – كيف أعرف كيف اعرف أني حامل؟ من خلال موقعنا 

مجلة دار



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق